فوائد التفاح في تعزيز الشعور بالشبع وأفضل وقت لتناوله

يعتبر التفاح من الفواكه ذات الأهمية الكبيرة لصحة الجهاز الهضمي نظرًا لاحتوائه على البكتين، وهو نوع من الألياف يساهم في تغذية البكتيريا الجيدة في الأمعاء، مما يعزز عملية الهضم ويحسن صحة الجهاز الهضمي بشكل عام. كما يُعتقد أن تناول التفاح يعزز الشعور بالشبع مما يؤدي إلى فقدان الوزن.

فوائد التفاح في تعزيز الشعور بالشبع وأفضل وقت لتناوله

هل التفاح يعزز الشعور بالشبع؟

يحتوي التفاح على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي تساهم في الشعور بالشبع والامتلاء لفترة طويلة، إضافةً إلى انخفاض سعراته الحرارية، حيث تبلغ 52 سعرة حرارية لكل 100 جرام، وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية.

دراسة أظهرت أن الأشخاص الذين تناولوا التفاح في المتوسط خسروا وزنًا أكبر وتناولوا سعرات حرارية أقل بشكل عام مقارنة بالذين تناولوا كعكات الشوفان التي تحتوي على نسبة مماثلة من السعرات الحرارية والألياف.

يُعتقد أن التفاح يساهم في تحقيق ذلك بفضل بعض المركبات الطبيعية فيه التي قد تعزز فقدان الوزن، بالإضافة إلى نسبته العالية من الألياف والسعرات الحرارية المنخفضة.

أفضل وقت لتناول التفاح

يُعتبر تناول التفاح صباحًا على الريق أفضل توقيت لتناوله، بعد تناول كأس من الماء، حيث يساهم في تنقية الجسم من السموم ويمدك بالطاقة لبدء يومك بنشاط. يُفضل أيضًا تناول التفاح في الفترة بين الإفطار والغداء، وكوجبة خفيفة في المساء.

تأكد من جعل التفاح جزءًا من نظامك الغذائي اليومي للاستفادة من فوائده الصحية، ولا تنسى أنه يجب تضمينه كجزء من نمط حياة صحي يشمل الغذاء المتوازن وممارسة الرياضة بانتظام.