خدمة صلاة مسكونيّة في لبنان بحضور رؤساء كنائس الشرق الأوسط في افتتاح أسبوع الوحدة المسيحية

القيامة - إنطلق "أسبوع الصلاة من أجل وحدة المسيحيّين" في الشرق الأوسط والعالم، في خدمة صلاة أُقيمت يوم الأحد 21 كانون الثاني 2024، بضيافة كنيسة القدّيس جاورجيوس للكنيسة الشرقيّة الآشوريّة الأرثوذكسيّة في سدّ البوشريّة – لبنان. وذلك ضمن الإحتفالات الّتي تنظّمها في لبنان اللّجنة الأسقفيّة للعلاقات المسكونيّة في مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان بالشّراكة مع مجلس كنائس الشرق الأوسط.

خدمة صلاة مسكونيّة في لبنان بحضور رؤساء كنائس الشرق الأوسط في افتتاح أسبوع الوحدة المسيحية

شارك في الصلاة البطريرك الكاثوليكوس مار آوا الثالث، بطريرك كنيسة المشرق الآشوريّة ممثّلًا بنيافة الأسقف مار أبرس يوخنّا، راعي أبرشيّة دهوك ونينوى لكنيسة المشرق الآشوريّة والبطريرك الكاردينال مار بشارة بطرس الرَّاعي، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للموارنة والبطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان، بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي والرئيس الفخري لمجلس كنائس الشرق الأوسط والبطريرك مار إغناطيوس أفرام الثاني، بطريرك أنطاكية وسائر المشرق والرئيس الأعلى للكنيسة السريانيّة الأرثوذكسيّة في العالم والرئيس الفخري لمجلس كنائس الشرق الأوسط، ممثّلًا بنيافة المطران مار اقليميس دانيال كوريّة، راعي أبرشيّة بيروت للسريان الأرثوذكس والكاثوليكوس آرام الأوّل، كاثوليكوس الكنيسة الأرمنيّة الرسوليّة لبيت كيليكيا والرئيس الفخري لمجلس كنائس الشرق الأوسط، ممثّلًا بالأب ستيفانوس باشايان وحضرة القسّ د. حبيب بدر، رئيس الاتّحاد الإنجيلي الوطني في لبنان والرئيس الفخري لمجلس كنائس الشرق الأوسط.

خلال الصلاة، اتّحد المؤمنون مع رؤساء الكنائس بالصلاة ورنّموا معًا بقلب واحد وبأخوّة ورجاء على نيّة الوحدة ومن أجل السلام في الشرق الأوسط والعالم.